كان الفقيه الكبير المرحوم الميرزا جواد التبريزي(قدس سره) دقيقاً وحذراً في حمل كتب الفقه والحديث، ولأجل أن يأخذ كتاباً ما فانه كان يرفع أحياناً عدد من الكتب ويضعها على الأرض حتى يصل إلى الكتاب الذي يحتاجه. وكان يولي احتراماً خاصاً لكتب الفقه والحديث عندما ينقلها من مكان إلى آخر

اکثر …

المرحوم الميرزا (رحمةالله) ولباسه البسيط

بالرغم من كثرة مقلدي المرحوم الميرزا (ره) في داخل وخارج ايران الذين كان الكثير منهم يرسلون بالهدايا والتحف اليه(ره) إلا أننا اذا دققنا في حياة الفقيه الراحل(ره) فإننا نلاحظ أن حياة الشيخ الميرزا بعد المرجعية لم تتغير عن زمان ما قبل المرجعية، فكان يمارس حياته اليومية بتلك البساطة في ملبسه ومأكله

اکثر …

من سمات الفقيه المقدس الميرزا التبريزي(رحمة الله عليه) سعيه الحثيث الى إيصال رسالته للآخرين لاسيما تلامذته بكل حركة من حركاته وسكناته، فكانت أعماله هادفة ولايصدر منه فعل أو قول أمام الناس إلا عن دقة وحساب فائقين غالباً، فإذا ما دخل المسجد الأعظم لإلقاء دروسه صلى ركعتين ثم رفع يديه الى

اکثر …

وصية استاذ الفقهاء ومحيي الفاطمية آية الله العظمى الميرزا جواد التبريزي (ره) بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وآل محمد وعجل فرجهم وأهلك أعداءهم

نبذة سیرة الشیخ : هو أحد أعيان ومفاخر فقهاء الشيعة المعروفين وأكابر المتبحرين في العلوم الإسلامية وأساطين الفقهاء والمجتهدين في الفقه الإسلامي بماله من آثار قيّمة وبركات جليّة، نعم هو المرحوم الفقيه المقدس الميرزا جواد التبريزي، كان كثير العبادة والزهد، وأهل الخشوع والتهجد، الذي لم ينقطع عن نشر العلم والمعرفة

اکثر …